القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الاخبار

برنامج ضبط الصور تطبيق Affinity

عزيزي القارئ محب الصور و محب التصميم ، من هواة التصوير أو من هواة تصميم الصور ، نحن هنا لنقدم لك المساعدة ، في البداية دعنا نتحدث قليلا عن الزحف التكنولوجي المسيطر على العالم و الذي من خلاله نجح التطور التكنولوجي في تحقيق هدفه الذي لطالما سعى اليه على مدار سنوات و سنوات ، هدف ترك الأثر ، هدف السمو بالحياة ، تحقيق حياة أكثر رخاء ، السمو بحياة كل مجتمع من خلال تلبية جميع رغبات أفراده ، و عليه عزيزي القارئ ما نشهده اليوم من تطور نتيجة طبيعية منتظرة من العمل الجاد الذي استمر لتغيير الأساليب ، تغيير الطرق و الوسائل ، جعل الحياة أسهل ، جعلها أسرع ، جعلها أكثر أفضلية ، أكثر أريحية و عليه نتحدث في هذا الأمر متبنيين رغبة ما من ضمن الرغبات الملحة لدى المستخدم محاولين توفير الأداة التي من خلالها تؤدي مهمتك على أكمل وجه ، و سنتبع كما تعودنا دائما و أبدا في حديثنا منهجية المختصر المفيد ، المنهجية التي نهدف من خلالها الى ايصال المعلومة مع الأخذ في الاعتبار الحفاظ على وقت سيادتكم ، احتراما و تقديرا و ادراكا منا لثمن و قيمة هذا الوقت.

برنامج خفيف لتعديل الصور

برنامج ضبط الصور
نال كل مجال نصيبه من التطور التكنولوجي الذي سبق و تحدثنا عن ماهيته و هدفه الرئيسي و الأساسي ، و لعل أبرز المجالات التي تجلى فيها هذا التطور كان المجال التقني ، مجال الالكترونيات و البرمجيات ، و في ظل هذا التطور يمكن أن نقول أنه قد تم خلق ما يمكن تسميته بالسوق الالكترونية ، سوق سعت من خلالها كل شركة من شركات البرمجيات الى نيل و تحقيق الأسبقية في مجال من خلال تبني رغبة ما من رغبات المستخدم ، أو نيل و تحقيق الأسبقية في عدة مجالات من خلال تبني مجموعة من رغبات المستخدم ، و ما يميز شركة عن سواها و ما يتسبب في نجاح الشركات هو مدى قدرة الشركة على فهم و استيعاب رغبة المستخدم و تلبيتها على أكمل وجه و تطويرها باستمرار تبعا للمعايير التي يبحث عنها المستخدم ، معايير تتضمن السهولة و البساطة ، السرعة و المرونة ، الواجهة و عوامل الجذب المختلفة ، و غيرها و غيرها الكثير !

برنامج تعديل الصور للكمبيوتر 2018

برنامج ضبط الصور
كمثال حي حقيقي على ما سبق ذكره التطبيق الذي نستعرضه لك هنا اليوم ، تطبيق Affinity الخاص بعملية تعديل و تجميل و تحسين الصور ، كما عملية ضبط الصور ، و الذي نستعرضه لك تاليا بشيء من التفصيل و التبسيط !
Affinity Photo هو برنامج تحرير صور احترافي رائع. إنه أكثر سلاسة وأسرع وأقوى من ذي قبل وهو مصمم خصيصًا لمنشئي المحتوى والمصورين.
عزيزي قارئ المقال ، نعلم يقينا مدى قيمة الصورة ، الصورة هي عبارة عن التقاط لحظة من الزمن ، لحظة لا تتكرر ثانية ، و الاحتفاظ بها كذكرى تعبر عن يوم ما ، مناسبة ما ، لحظة حميمية رائعة مع الأهل أو الأصدقاء أو الأقارب أو الأحباب ، و لكن كل منا يرغب أن تكون صورته جميلة بأقصى درجة ممكنة ، في أحسن هيئة و في أحسن صورة ، و عليه نحتاج للأداة المثالية التي تساعدنا على عملية اجراء التعديلات الخاصة بتحسين و ضبط الصور و تفهما منا لذلك نعرض لك تطبيق Affinity.

برنامج تعديل الصور للكمبيوتر عربي

برنامج ضبط الصور
بالقاء نظرة على تطبيق Affinity عن قرب يمكن تعريفه على أساس كونه تطبيق احترافي شامل من تطوير شركة أبل ، تم تطويره ليعمل على نظام تشغيل الأي أو اس من برنامج Affinity الذي يعمل على أجهزة الحواسيب المحمولة الماك ، و يمكن اعتباره عن جدارة المنافس الأقوى لبرنامج التعديل الأشهر في العالم برنامج الفوتوشوب و يرجع ذلك الى مجموعة من المميزات التي نتعرف عليها معا تاليا.

برنامج تركيب الصور

المميزات التي أسلفنا و تحدثنا عنها تتمثل في:
  • عمل البرنامج تقريبا تلقائي.
  • يحتوي البرنامج على قرص رقمي.
  • البرنامج يحسن التصرف.
  • يحتوي البرنامج على تركيبات متعددة الطبقات.
  • يحتوي البرنامج على وظيفة تحرير الصور بزاوية 360 درجة.
  • البرنامج لديه وظيفة خياطة بانورامية.
  • يحتوي البرنامج على وظيفة تركيز الدفعة.
  • يحافظ على حقوق الملكية بامكانية اضافة العلامات المائية.
  • البرنامج له وظيفة تأثير الطبقة.
  • يحتوي البرنامج على أداة الطباعة.
  • مجموعة شاملة كاملة من أدوات التحرير و التعديل الخاصة بالتعامل مع الصور.
  • مجموعة مختلفة و مميزة من الفلاتر المختلفة التي تهواها كما امكانية تعديل فيديوهات اللايف.
  • يتيح امكانية تحرير الصور اليت تم حفظها بصيغة RAW.
  • يمكن من خلال Affinity تصدير الملفات بصيغة PSD لكي تتمكن و ببساطة من العمل عليها على برنامج فوتوشوب.
  • يمتاز بالمثالية و التكامل مع الأي كلاود.

اختبر مصداقية ما سبق من خلال تجربتك الخاصة ، تجربتك الحية و المباشرة التي من خلالها بامكانك تكوين رؤية شاملة الأركان ، و أخبرنا برأيك في تعليقات المقال بعد التحميل من الموقع الرسمي من هنا.
نرجو أن نكون قد استوفينا الحديث عن الأمر ، و نرجو حقا أن تكون قد حصلت على مبتغاك ، و نرجو حقيقة العلم بذلك من خلال تعليقات المقال ، كما سبق و أسلفنا فرأيك و معاييرك الخاصة هم المتحكمين الرئيسين في نجاح منتج ما ، و كذلك محتوانا ، لذا لا بتخل علينا به ولا تنسى أبدا شعارنا .. رأيك هو الأهم !
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات